آخر الأخبار

جناح بولندا يعرض قص الورق والتنين البولندي

يركز كثير من الأجنحة الوطنية في معرض شانغهاي العالمي على القواسم الثقافية المشتركة .ويعرض جناح بولندا بعض تقاليد هذا البلد المشتركة مع الصين.

في حديقة المعرض العالمي، يبرز جناح بولندا بمنظره الخارجي المميز .وتحمل الأسطح المتقاطعة تشابها بارزا مع الفن الصيني الشعبي التقليدي المسمى بقص الورق .وفي الداخل، يبدو الهيكل والقواطع بشكل منسجم في كل من الأعمال الفنية والصور المعروضة .ومن السهل أن ترى وتعرف أن الجناح قد بذل جهودا خاصة لعرض سمات البلاد المشتركة مع الصين.

قالت آنا فروبل في جناح بولندا:"نريد أساسا أن نعرض للصينيين أن هناك قواسم مشتركة كثيرة بين الثقافتين البولندية والصينية .وتعتبر هذه الأشكال المتقاطعة مثالا نموذجيا للقواسم المشتركة بين الثقافتين .ولذلك، لدينا هذا الأسلوب للقواطع التقليدية في الداخل، التي تستطيع رؤيتها في البداية .ولكن بعد قليل، ستتحول إلى شكل عضوي .ونحاول عرض بولندا أثناء عملية التحول من القرى إلى المدن."

تعد صور التنين البولندية مألوفة للشعب الصيني أيضا .ويعتبر التنين كائنا ميمونا مهيبا قويا لدى الصينيين، وهو جزء بارز لشارة الملوك البولنديين القدماء .ولا يعجب جناح بولندا عيون الناس فحسب، بل آذانهم أيضا .وتعزف موسيقى بيانو للاحتفال بذكرى مرور مائتى سنة على ميلاد الفنان والوطني العظيم فريدريك شوبان، الذي يعد ملحنا مشهورا جدا بين هواة الموسيقى الصينيين.