سفير أمريكي سابق يتوقع أن يسير اجتماع شي وترامب المرتقب "على ما يرام"

BJT 14:02 01-04-2017

واشنطن 31 مارس 2017 (شينخوا) قال السفير الأمريكي السابق لدى الصين، ستابليتون روي، يوم الجمعة، إن الاجتماع المرتقب للرئيس الصيني شي جين بينغ مع نظيره الأمريكي دونالد ترامب "سوف يسير على ما يرام"، حيث سيسعى الجانبان لتحقيق نتيجة إيجابية من اللقاء.

وأفاد روي خلال حفل أُقيم في مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية، وهو مركز بحثي مقره واشنطن، "أعتقد أن كلا الزعيمين يدركان بأنهما يتعاملان مع أهم دولة على الأرجح من وجهة نظر كل طرف. ولذلك، إذا ما ساءت الأمور، فإنها تنطوي على عواقب وخيمة جدا".

وأضاف "ما كان لنشهد عقد هذه القمة فيما لو كان الطرفان لا يرغبان في أن تسير على ما يرام، ولا أرى أنه من الصعب تحقيق ذلك بشكل معقول".

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية لو كانغ أعلن يوم الخميس أن الرئيس شي سيلتقي ترامب في بالم بيتش بولاية فلوريدا يومي 6 و7 إبريل. وسيكون هذا الاجتماع هو الأول بين شي وترامب منذ تولي الأخير منصبه في يناير الماضي.

ولفت روي إلى أنه من المهم للغاية أن يناقش شي وترامب كل من القضايا التي يمتلك البلدان تجاهها مصلحة مشتركة، وأيضا المجالات التي يوجد فيها خلافات بين الجانبين، مضيفا أنه "يتعين القيام بذلك بطريقة محترمة".

وقال المبعوث الأمريكي السابق "بوسعك حقا إحراز تقدم في قضايا صعبة جدا إذا كانت الطريقة التي تتعامل بها تساعد على محاولة تحقيق تقدم بدلا من خلق عقبات".

كما حذر روي من سوء الحكم على الجانب الآخر والانخراط في سلوك من شأنه أن يؤدي بشكل غير مناسب إلى رد فعل خاطئ، مؤكدا أن "هناك حساسيات لدى كل جانب".

وقال روي إنه "في حال لم يتم إدراك أين هي تلك الحساسيات والتصرف بطرق تؤدي إلى استجابة خاطئة، فإنه سيصبح من الصعب معالجة ذلك حينها"، مضيفا "لكن تخميني هو أن الزعيمين سيحاولان تحقيق نتيجة إيجابية وليس سلبية".

تحرير:ZhangDi | مصدر:Xinhua

channelId 1 1 1
أخبار متعلقة