تحميل app

قناة البندا

الرئيس الصيني يزور فنلندا ويلتقي ترامب في الولايات المتحدة

BJT 09:40 31-03-2017

بكين 30 مارس 2017 (شينخوا) أعلن لو كانغ المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية اليوم الخميس، أن الرئيس الصيني شي جين بينغ سيقوم بزيارة دولة لفنلندا وسيسافر إلى فلوريدا بالولايات المتحدة لحضور اجتماع رئيسي الصين والولايات المتحدة الأسبوع القادم.

وقال لو في مؤتمر صحفي "سيقوم الرئيس شي جين بينغ بناء على دعوة رئيس جمهورية فنلندا سولي نينيستو والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بزيارة رسمية لفنلندا من 4 إلى 6 ابريل وسيلتقي بالرئيس ترامب في مار ألاجو في فلوريدا بالولايات المتحدة يومي 6 و 7 ابريل".

وقال لو إن الزيارة التي سيقوم بها شي إلى فنلندا ستكون أول زيارة يقوم بها لأحد الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي هذا العام، وأول زيارة أيضا يقوم بها شي إلى شمال أوروبا كرئيس للصين.

وأضاف المتحدث "هذا يظهر الأهمية التي تعطيها الصين لنمط جديد من علاقات الشراكة الموجهة نحو المستقبل مع فنلندا، ودعم الاتحاد الأوروبي".

وفي تعليقه على سؤال حول الروابط التجارية بين الصين والولايات المتحدة، قال إن تجارة واقتصاد البلدين مكملان لبعضهما بشكل كبير. و"تأمل الصين أن تبذل جهود مشتركة مع الولايات المتحدة من أجل توسيع التعاون التجاري وتسوية النزاعات التجارية بشكل مناسب من خلال الحوار والحفاظ على نمو صحي ومستقر للعلاقات التجارية والاقتصادية ".

وبلغت تجارة البضائع بين الصين والولايات المتحدة 519.6 مليار دولار أمريكي في عام 2016، بزيادة 207 مرة مقارنة بما كان عليه عام 1979 عندما أقام البلدان العلاقات الدبلوماسية، وفقا لما ذكره لو.

وسيكون هذا هو أول اجتماع يتم عقده بين شي وترامب منذ أن تولى ترامب منصبه في شهر يناير.

فضلا عن ذلك، حث الرئيس الصيني شي جين بينغ يوم الأربعاء المواطنين وبخاصة الشباب على فهم الطبيعة وحمايتها، وذلك خلال مشاركته في نشاط لزرع الأشجار في العاصمة الصينية بكين.

وأدلى شي، والذي يشغل أيضا منصب الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، بتصريحاته، خلال زيارته لمنطقة تشاويانغ بشرقي بكين، وغرس أنواعا مختلفة من شتلات الأشجار.

وحضر النشاط قادة بارزون آخرون من بينهم تشانغ ده جيانغ، ويوي تشنغ شنغ، وليو يون شان، ووانغ تشي شان، وتشانغ قاو لي.

ودعا شي إلى تعزيز الوعي بشأن حب الطبيعة وتقدير قيمة الحياة والمعرفة بالتنمية الخضراء.

وقال "إن زراعة الأشجار الآن ستنفع أجيالنا المستقبلية ، علينا أن نشمر عن سواعدنا لزراعة مزيد من الأشجار عاما بعد عام وجيلا بعد جيل".

وزرع شي أشجارا على مساحة أكثر من 13 هكتارا في منطقة الحزام الأخضر الأولى في العاصمة بكين. وكان تلك المنطقة قرية وفي أكتوبر 2015، تم نقل القرويين إلى مناطق أخرى واستخدمت الأراضي للتشجير.

وأضاف شي أن الصين لديها تقليد زراعة الأشجار عند اقتراب عيد تشينغمينغ (كنس القبور) الذي يوافق 4 ابريل هذا العام .

وتابع شي بأن تطوع كافة المواطنين لزراعة الأشجار أمر هام لرفع الوعي البيئي وخلق التوافق والتضافر لتعزيز حماية البيئة.

كما حث على رفع الوعي بشأن حماية البيئة عند جميع الأطفال ، مشجعا إياهم على زرع الأشجار بأيديهم من اجل الوطن الأم والعالم الجميل.

بينما أقر شي بالتقدم المحرز في مسيرة التشجير خلال السنوات الأخيرة، وقال إن البلاد ليست خضراء بما فيه الكفاية.

وقال "علينا مواصلة السعي".

وحث شي لجان الحزب والحكومات على كافة مستوياتها على تنسيق إدارة الجبال والينابيع المعدنية والغابات والأراضي الزراعية وتسريع تكامل تشجير المناطق الريفية والحضرية وزيادة المناطق المشجرة وتحسين جودة الغابات.

وأكد على أنه من واجب كل مواطن المشاركة في زراعة الاشجار، وعلى القادة على كافة مستوياتهم ان يضربوا المثل فى هذا الصدد. 

تحرير:ZhangDi | مصدر:Xinhua

channelId 1 1 1
أخبار متعلقة