تحميل app

قناة البندا

سياسة الطفلين الصينية تؤدي إلى أكبر زيادة المواليد منذ عام 2000

BJT 14:23 13-03-2017

بكين 11 مارس 2017 (شينخوا) قال وانغ بي آن نائب وزير اللجنة الوطنية للصحة وتنظيم الأسرة اليوم (السبت) إن سياسة الطفلين الصينية حققت "نتائج ملحوظة" في عام 2016، حيث سجلت اكبر عدد في المواليد منذ عام 2000.

وأَضاف وانغ خلال مؤتمر صحفي على هامش الجلسة السنوية للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، انه تم تسجيل 18.46 مليون حالة ولادة في البلاد في عام 2016، وهو ما يزيد بمليونين عن الخمسة أعوام السابقة.

وارتفع إجمالي نسبة المواليد إلى 1.7 مقارنة بـ1.5-1.6 في الفترة ما بين عام 2000 وعام 2015.

وتوقع وانغ أن هذا الاتجاه سيستمر خلال الأعوام القادمة وحتى 2020، حيث سيتراوح العدد السنوي للمواليد الجدد خلال تلك الفترة بين 17 مليونا و19 مليونا.

وهذا يعني أن عدد المواليد الجدد سيصل إلى مليونين سنويا مقارنة بالفترة ما بين 2010 و2015.

وقال وانغ "إننا نشعر بتفاؤل بشكل كبير."

وسمحت الصين لجميع المتزوجين ان ينجبوا طفلين في عام 2016. بعد سياسة أخرى في عام 2013 سمحت للزوجين بإنجاب طفل آخر إذا كان أحدهما طفلا وحيدا لأسرته .

وانهى التغير الأخير سياسة الطفل الواحد التي تم تطبيقها في نهاية عام 1970 لكبح زيادة عدد السكان.

وجاء كحل لمعالجة مشكلة الشيخوخة الزائدة بين السكان.

وبلغ عدد سكان الصين في عام 2015، 1.375 مليار ، ومن المتوقع ان يرتفع إلى 1.45 مليار في عام 2030.

وأشار وانغ إلى إحصائيات أجرتها اللجنة في عام 2013 وعام 2015، قائلا إنه يوجد ثلاثة عوامل تؤثر على رغبة الاباء في الحصول على طفل ثان وتتمثل بـ : التفكير في تطوير عمل المرأة وعدم وجود مصادر كافية لرعاية الطفل وخاصة الرضع والأعباء الاقتصادية.

وقال وزير المالية شياو جيه في مؤتمر صحفي عقده في وقت سابق إن الحكومة تفكر في تخفيض الضرائب على الأسر التي لديها طفلين.

وتعهدت الحكومة في خطتها الخماسية الـ13 (2016-2020) بدعم الخدمات العامة، بينها رعاية الأم والطفل والتعليم والأمن الاجتماعي لدعم الأسر التي لديها طفلين.

وأشار تقرير مسحي صدر بعد عام من استقرار الصين على تطبيق سياسة الطفل الثاني إلى أن معظم الأمهات يشعرن بسعادة أكثر بعد ولادتهن طفلا ثانيا.

وفيما يتعلق بشعور أفراد العائلات بعد إنجاب طفل ثان, فقد استند التقرير الصادر مؤخرا على نتائج استطلاع رأي عبر الانترنت لنحو 4200 أم لطفلين في الصين. حيث قالت 63 بالمائة من المشاركات بأنهن يشعرن بسعادة أكثر بعد ولادة طفلهن الثاني، فيما قالت 67 بالمائة منهن إنهن لم يندمن على إنجاب طفل ثان.

وأجرى هذا المسح موقع "ماما.سي ان" الالكتروني المتخصص للأمهات الصينيات بالتشارك مع مؤسسة "موروأي" الخيرية في مدينة قوانغتشو حاضرة مقاطعة قوانغدونغ جنوبي الصين والتي تعمل على تعزيز تغذية الأطفال بحليب الأم.، وشمل الاستطلاع 4151 أماُ من بين 4182 من إجمالي المشاركات.

وبحسب المسح فان الأسباب الرئيسية وراء زيادة السعادة بعد مولد الطفل الثاني هو مشاهدة الآباء لعب طفليهما معا، وحقيقة أن بعض الأسر أصبح فيها صبيان وبنات .

وقالت قرابة نصف الأمهات إن أزواجهن أصبحوا يرغبون أكثر في مساعدتهن في رعاية الأطفال بعد إنجاب الطفل الثاني.

وعلى النقيض من ذلك أوضح المسح عددا من العوامل التي تتسبب في عدم السعادة بعد إنجاب طفل ثان مثل الأعباء الاقتصادية والضغوط الإضافية الناجمة عن ضرورة منح المزيد من الوقت والجهد.

وقال قرابة 72 بالمائة من المستطلعة آراؤهم إنهم قد يواجهون أعباء أكثر لرعاية أطفالهم بعد إنجاب طفل ثان، بينما يشعر 7 بالمائة أن لديهم فرصا مهنية أفضل بعد انجاب طفل ثان.

وأوضح أكثر من 70 بالمائة أنهم لن يفكروا في إنجاب طفل ثالث حتى ولو سمح لهم في المستقبل.

وقالت تشو يوي تسي عاملة في مجموعة "موروأي" إنه من المتصور أن الكثير لم يختاروا إنجاب طفل آخر بسبب النفقات المرتفعة.

وأردفت قائلة "إلا إن نتائج المسح أشارت إلى أن البهجة الروحية الناجمة عن الطفل الثاني تقدر على تعويض الأعباء الاقتصادية المرتفعة بالنسبة إلى عديد من الصينيين, مضيفة أن هذا هو السبب في شعور كثير من الناس بالسعادة بعد إنجابهم طفلا ثانيا حتى مع تحملهم مزيدا من الأعباء الاقتصادية ".

وقالت تساي لي نا, مراقبة المحتوى في "ماما.سي ان" إن إنجاب طفل ثان يحضر البهجة والسعادة بينما يأتي أيضا بكثير من المشاكل للأزواج. ، مضيفة "نتطلع إلى مزيد من التدابير الداعمة مثل تخفيض الضرائب للأسر التي لديها طفل ثان من أجل دفع تطبيق السياسية الجديدة بشكل أفضل".

وقال يانغ جيون البالغ من عمره 36 عاما ووالد طفل واحد وهو موظف بمؤسسة إعلامية في بكين, إنه لا يفكر في إنجاب طفل ثان حتى ولو كان ذلك قد يجعله أكثر سعادة.

وتابع "أنا وزوجتي مشغولان جدا, لذا من سيرعي الطفل؟ إلى جانب إنجاب طفل ثان يعني أن عليك شراء شقة أكبر وهي غالية جدا في بكين".

وقد تبنت الصين سياسة الطفل الثاني منذ مطلع العام الماضي والتي تشجع جميع الأزواج على إنجاب الطفل الثاني.

وأشارت أرقام صادرة عن اللجنة الوطنية للصحة وتخطيط الأسرة أن عدد المولودين الجدد في الصين بلغ 18.7 مليون بالعام المنصرم, بزيادة11 بالمائة عما كان عليه في عام 2015 وقرابة 45 بالمائة للطفل الثاني .

تحرير:ZhangDi | مصدر:Xinhua

channelId 1 1 1
أخبار متعلقة