مخرج إيراني رفض حضور حفل توزيع جوائز الأوسكار

BJT 10:12 02-03-2017

فاز المخرج الإيراني أصغر فرهدي، بجائزة الأوسكار للمرة الثانية، لكنه رفض حضور حفل توزيع الجوائز في الولايات المتحدة احتجاجا على سياسة ترامب الجديدة ضد المسلمين. وقال فرهدي بإن أسلوب تقسيم العالم إلى نحن وأنتم، سوف يخلق الخوف فقط، باختلاق أسباب كاذبة لمزيد من العدوان والحروب.

تصدر فوز الفيلم الإيراني "البائع" بجائزة الأوسكار، العناوين على التلفزيون الإيراني الوطني ووكالات الأنباء الإيرانية. وقال وزير الخاريجية الإيراني جواد ظريف في حسابه على تويتر، إنه يشعر بالفخر لفوز فرهدي بجائزة الأوسكار وموقفه من عدم حضور حفل توزيع الجوائز، وإن موقفه يمثل إيران ذات الثقافة والحضارة العريقة منذ آلاف السنين. وتم تداول هذا الخبر نحو ألف مرة خلال ساعتين.

المخرج الإيراني أصغر فرهدي

المخرج الإيراني أصغر فرهدي

ماريان، مواطنة في طهران:" نبارك له وكل التهاني لنا جميعا، نحن مسرورون، أرسلنا برقية إليه ليلة أمس لنبارك له الفوز ونحن سعداء، حيث قال في كلمته إنه يأمل أن يحترم الرئيس الامريكي دونالد ترامب حقوق الإنسان، سواء أكان أصفر، أبيض أو أسود فنحن كلنا لنا نفس الحقوق، جميعنا إخوة وأخوات، وتحتاج جميع الدول إلى احترام بعضها ، لقد حاول فرهدي أن يقول لترامب إنه اختار السبيل الخطأ."

ياسين، مواطن في طهران:" هو لم يستخدم أي  كلمات مسيئة، وهو لم يلعن أي أحد... وقال انه ليس في موقف عدائي ولكن مع لغة الفن حتى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يعرف أنه ارتكب فعلا خاطئا."

لقد أثرت سياسة ترامب الجديدة على الشعب الإيراني بشكل كبير. ويعيش أكثر من مليون إيراني في الولايات المتحدة وهم يحملون الجنسيتين الإيرانية والامريكية . فيما لدى الكثير من الأسر الإيرانية الأقارب والأصدقاء في الولايات المتحدة. ونشط الشباب الإيراني في الأيام الأخيرة على وسائل الإعلام الاجتماعية لنشر القصص التي انتشرت بعد منع ترامب دخول الأشخاص العاديين الإيرانيين، وتزيد هذه السياسة الجديدة من الغضب في إيران الآن. وقالت مستخدمة الإنترنت نرجس إن فرهدي لم يدخل إلى سفارة أي بلد ولم يحرق علم أي بلد، ولكن كل ما قام به خلال عمله الفني ليحتل قلوب الجميع، وهكذا فإن فرهدي يظهر للعالم الجانب الذي تفخر إيران به.

تحرير:yangmu | مصدر:CCTV.com

channelId 1 1 1
الأخبار المتعلقة