الجهة المنظمة للالعاب الشتوية الأسيوية: الرياضيون الصينيون والكوريون الجنوبيون سينزلون في فندق الأمير سابورو خلال الالعاب

BJT 10:05 09-02-2017

أثار وضع الفنادق التابعة لمجموعة "أيه بي أيه"  في غرف الفندق مؤخرا، كتبا ألفها مدير المجموعة الذي ينتمي إلى الجناح اليمينى اغتياظا شديدا في الصين وكوريا الجنوبية. وأكدت الجهة المنظمة لدورة الألعاب الشتوية الأسيوية الثامنة أمس الثلاثاء أن الرياضيين الصينيين والكوريين الجنوبيين سينزلون في فندق الأمير سابورو خلال دورة الألعاب تلك.

وأشار هيسامو يامازاكى، المسؤول العامل في قطاع الرياضة باللجنة المنظمة للألعاب سابورو يوم الثلاثاء الماضي إلى أن اللجنة قد أصدرت إشعارا إلى اللجنة الصينية ليلة أمس الثلاثاء. وقال فيها إنها ستقوم بالترتيبات اللازمة لإقامة الرياضيين من الصين وكوريا الجنوبية في فندق الأمير سابورو الرسمية تلبية لطلب الصين بشأن رفض السكن في أي فندق تابع لمجموعة "أيه بي أيه" خلال الألعاب.

ستجرى الألعاب في مدينتي سابورو واوبيهيرو في الفترة من 19 حتى 26 فبراير الجاري. جدير بالذكر، أنه بغرض توفير التكاليف، لم تبن اللجنة المنظمة سابورو قرية الألعاب المعنية. بل اختارت فندقين محلييين لترتيب إقامة الرياضيين. وكان الفندق الفرعي التابع لمجموعة " أيه بي أيه" في سابورو واحدا منهما. وفي نفس الوقت، وضعت فنادق مجموعة "أيه بي أيه" كتبا ألفها مديرها باللغتين الإنجليزية واليابانية في غرف الفنادق على المدى الطويل. وينكر صاحب المجموعة في تلك الكتب جميع الوقائع التاريخية الحقيقية حول مذبحة نانجينغ و"نساء المتعة" وحقائق أخرى، مما أثار غضبا عارما في الصين وكوريا الجنوبية.

هذا وأعلنت اللجنة الأولمبية الصينية يوم الـ26 من يناير الماضي، أنها قدمت احتجاجا إلى الجانب الياباني تحثه فيه على الالتزام بـ((الميثاق الأولمبي)) وأحكام المجلس الأولمبي الآسيوي وحثت اليابان على حل هذه المشكلة بشكل صحيح في أسرع وقت ممكن. كما طرحت كوريا الجنوبية نفس المطالب في نفس الوقت.

تحرير:wubuxi | مصدر:CCTV.com

channelId 1 1 1
الأخبار المتعلقة