خبير أوروبي: الصين فرصة لـ500 مليون مستهلك بالاتحاد الأوروبي

BJT 10:36 06-02-2017

فاليتا 4 فبراير 2017 (شينخوا) أعرب خبير أوروبي في التعاون بين الصين والاتحاد الأوروبي عن تفاؤله بشأن منظور التعاون بين بكين وبروكسل رغم المخاوف التي أعرب عنها بعض مسؤولي الاتحاد.

وفي مقابلة مكتوبة أجراها مؤخرا مع وكالة انباء (شينخوا)، قال لويجي جامبارديلا، رئيس جمعية الصين-الاتحاد الأوروبي، وهي جمعية أعمال مقرها بروكسل، إنه من المتوقع خلال الأعوام الخمسة المقبلة ان تقوم الصين باستيراد بضائع تبلغ قيمتها 8 تريليونات يورو وجذب استثمارات اجنبية بقيمة 600 مليار يورو وتحقيق استثمارات خارجية بقيمة 750 مليار يورو. وسيقوم السياح الصينيون بـ700 مليون زيارة خارجية.

وأكد جامبارديلا "بالنسبة للمستهلكين والشركات فى الاتحاد، الصين فرصة".

وحول تصريح صدر مؤخرا عن مسؤول أوروبي بارز بأن الصين يمكن ان تشكل تهديدا على الاتحاد الأوروبي، قال جامبارديلا إن مثل هذا التصريح قد أساء تفسير مفهوم الاتحاد الأوروبي، لأن الاتحاد الأوروبي يمثل 500 مليون مستهلك يستفيدون من التعاون مع الصين.

وفي رأي جامبارديلا، فإن تلك التصريحات تعكس حقيقة أن بعض مسؤولي الاتحاد الأوروبي يشعرون بتهديد من الخروج البريطاني، لأنهم يتخوفون من قيام دول أخرى بالمثل، مضيفا أنه في الوقت ذاته، يشعر بعض المسؤولين بالاتحاد الأوروبي بالقلق إزاء سياسيات الحكومة الأمريكية الجديدة.

وأضاف جامبارديلا أن تيد مالوش، مرشح ترامب المحتمل لشغل منصب السفير لدى الاتحاد الأوروبي، أعرب عن شكوكه حول مستقبل مؤسسة الاتحاد الأوروبي وكذا عملة اليورو، حيث أن بعض الدول الأعضاء تفضل الاتفاقيات الثنائية على معاهدات الاتحاد المشتركة مع دول أخرى.

وأوضح أن الحجة الاقوى التي تصب في صالح الاتحاد الأوروبي هي أن الكتلة تستطيع تحقيق النتائج التي لا تستطيع تحقيقها كل دولة بمفردها، وأن الاتحاد الأوروبي سيقوم بإصلاحات تهدف إلى بناء حكومة أكثر كفاءة.

"توجيه الاتهام إلى تهديدات خارحية لن يحل مشكلة الحوكمة داخل الاتحاد الأوروبي"، وفقا لما قال.

واوضح أنه يتعين على الاتحاد الأوروبي والصين العمل على تحقيق اتفاقيات تعاون مربحة للطرفين بين الشركات التابعة لكل منهما. كما ينبغي عليهما تيسير الاستثمارات الاجنبية وحل مشكلات الروتين وغيرها من المعوقات.

جدير بالذكر أن جمعية الصين-الاتحاد الأوروبي تهدف إلى تعزيز التعاون المشترك فى البحوث والأعمال وكذا الاستثمار في قطاعات الانترنت والاتصالات والتكنولوجيا الفائقة بين الصين وأوروبا.

تحرير:wubuxi | مصدر:Xinhua

channelId 1 1 1
أخبار متعلقة