تحميل app

قناة البندا

الجيش السوري يصد هجوما لـ "جبهة النصرة" في ريف حلب الجنوبي

BJT 10:10 11-04-2016

دمشق 10 ابريل 2016 (شينخوا) أعلن مصدر عسكري سوري اليوم (الأحد) ، أن قوات الجيش تمكنت من صد هجوم لمسلحي (جبهة النصرة) الموالية لتنظيم القاعدة بريف حلب الجنوبي.

الصورة الأرشيفية لشينخوا

الصورة الأرشيفية لشينخوا

وقال المصدر لوكالة أنباء ((شينخوا)) ان "الجيش السوري تمكن من صد هجوم شنه إرهابيو تنظيم جبهة النصرة على عدة مواقع للجيش السوري في ريف حلب الجنوبي".

وأضاف أن الجماعات المسلحة استهدفت بالصواريخ الطريق الواصل إلى داخل مدينة حلب عند منطقة "الراموسة" ما دفع الجيش إلى تحويل حركة السير إلى طريق آخر.

وأفاد المصدر أن "الجيش السوري وحلفاءه قصفوا عبر المدفعية والطائرات الحربية تجمعات المسلحين في مناطق العيس وايكاردا والزربة، وصوامع خان طومان في ريف حلب".

فيما قالت وكالة الانباء السورية (سانا) ان الجيش تمكن من صد هجوم شنه مسلحو تنظيم (جبهة النصرة) على ريف حلب الجنوبي ، ووجه ضربات مكثفة طالت مواقع الإرهابيين في مناطق متفرقة من مدينة حلب وريفها.

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري سوري لم تسمه قوله إن " وحدات من الجيش وجهت ضربات مكثفة طالت تجمعات المسلحين وأوكارهم في محيط بلدة خان طومان وقريتي العيس ومويلح، وكبدت المجموعات المسلحة خسائر فادحة في الأفراد والعتاد".

وقال مصدر ميداني إن "وحدات من الجيش بالتعاون مع القوى المؤازرة خاضت اشتباكات عنيفة مع مجموعات إرهابية تابعة لتنظيم جبهة النصرة هاجمت نقاطا عسكرية في محيط بلدة زيتان بريف حلب الجنوبي".

وأشار المصدر إلى أن الاشتباكات أسفرت عن "إحباط الهجوم وتدمير دبابة للإرهابيين والية مزودة برشاش ثقيل عيار 23 مم وجرافة على أطراف قرية الزربة ".

وأفاد نشطاء سوريون أن اشتباكات عنيفة دارت بين عناصر من (حزب الله) اللبناني والجيش السوري والمسلحين الموالين له من جهة، و(جبهة النصرة) والفصائل الموالية لها من جهة أخرى، في محيط بلدات خان طومان والزربة في ريف حلب الغربي ومحيط بلدة العيس في ريف حلب الجنوبي.

وذكر النشطاء أن تنظيم (جبهة النصرة) تمكن من استعادة سيطرته على قرية الخالدية شمال غرب خان طومان، فيما أوقعت اشتباكات في محيط مخيم حندرات بريف حلب الشمالي، خسائر بشرية في صفوف الطرفين، كما أسفرت عن أسر عدة عناصر من الفصائل الإسلامية.

من جهته قصفت الفصائل الإسلامية ، حسب هذه المصادر، مناطق في حي الشيخ مقصود الخاضع لسيطرة وحدات حماية الشعب الكردي، ما أدى إلى إصابة 3 أشخاص بجروح.

ويتعرض الحي لقصف عنيف طوال فترة الهدنة ، كما تجري اشتباكات في محيطه في محاولة من قبل تلك الفصائل للسيطرة عليه.

تحرير:Wu Buxi | مصدر:Xinhua

channelId 1 1 1
أخبار متعلقة